إضغط إدخال

الطلب

    إضغط إدخال

    إشعاراتك

    عمل عن بعد-مواضيع عامة No Comments

    كيف توازن الوقت بين وظيفتك الثابتة و عملك الحر

    عملك الحربدء عمل حر جانبي مع الاحتفاظ بوظيفتك الثابتة الحالية، قرار قد يجد الكثيرون صعوبة في أخذه، مع أن وجود وظيفة ثانية هو المنقذ لكثير من الناس، وخاصة المهنيين من الشباب الذين لا يستطيعون العثور على عمل بدوام كامل، أو يعملون بشكل غير كاف.

    الدخل الإضافي من وظيفة ثانية يمكن أن يساعدك على توفير المال، وتسديد القروض الخاصة بك، وصقل حساب التوفير الخاص بك، كما أنه يحميك من خطر فقدان مصدر الدخل الأساسي الخاص بك، إذا فقدت إحدى وظيفتي العمل، فسوف لا يزال لديك جزء من دخلك لإنفاقاتك.

    بعض الناس يعملون في وظيفتين، مثل العمل المتفرغ على شبكة الإنترنت كمحررين أو مطوري برامج مثلا، أيضا كمترجمي لغات، وقد يجد آخرون ما يتراوح بين 9 و 5 وظائف مملة أو غير مواتية، لذلك يبحثون عن طرق عمل ممتعة وفى ذات الوقت لكسب المال، وفي معظم الحالات، فإن الافتقار إلى العمالة بدوام كامل وانخفاض الأجور في الساعة هي المحفزات الرئيسية.

    لأنه عندما لا يمكنك دفع الإيجار ولم يعد بإمكانك خفض الإنفاق الخاص بك، الوظيفة الثانية يمكن أن تضمن لك هذا، حتى لو كنت سيئ في تدبير الميزانية، ولا يمكنك التوقف عن إنفاق المال لأن راتبك لا يكفي، على الأقل يمكنك الحصول على وظيفة ثانية.

    وهنا نقدم لك بعض الإرشادات  لتوازن وقتك بين كلا من الوظيفتين:

    1- ضع جدول زمني

    ضع جدول زمني واضح لمدة معينة، توضح فيه مخططاتك لكيفية التوازن بين الوظيفتين، وتقرر من خلاله مدى نجاحك وإخفاقك لترى إذا ما كنت على الطريق الصحيح، إذا كنت تتعود على عملك الجديد ببطء شديد، هذا يتيح لك أن تعتاد على التوازن، ولكنها ليست صورة دقيقة من عملك الجديد الفعلي.

    2- أعط نفسك فرصة للتدريب

    ثمة خيار آخر هو انتقالك الكامل للوظيفة الأخرى على الفور ولكن لفترة محددة (ربما ستة أشهر) ومن ثم مراجعة ما حدث في تلك المرحلة لترى ما إذا كان سيستمر كما هو، لترى وقتها هل ستستمر أنت في هذا أم لا؟ بالتأكيد سوف تكون أكثر انشغالا ولكن لفترة زمنية أقصر، يمكنك خلالها أن تستكشف بحرية عملك الجديد، ولترى إذا ما كان يحقق النجاح أم لا، وهل تستمتع بالعمل به أم لا، قد لا يكون هذا الخيار ممكناً إذا كان العمل اليومي الخاص بك لساعات لا يمكن التنبؤ بها أو ساعات طويلة، إذا وجدت احتمال الانتقال الكامل يؤثر على كلا من الوظيفتين، وأن الأمر صار شاق جدا عليك، إذن فلتنسى هذا الاقتراح وخذ الأمور ببطيء شديد.

    3- قرر أهدافك

    عليك أيضا أن تقرر ما هي أهدافك لعملك الحالي؟ هل ترغب فقط في البقاء كما كنت من قبل، أو أنك ترغب بالترقية؟ ھل هناك إعادة هيكلة أو تغییرات أخرى علی الأمر ككل، بحیث یجب علیك أن توليها عناية أکبر، ربما كنت ترغب في عملك بما فيه الكفاية ولكنك تريد تدفق مالي إضافي أو دخل مختلف، إذن إذا كنت ترغب في عملك، تحتاج إلى أن تكون واضح حول أهدافك هناك كذلك، وليس فقط لمشروعك التجاري الجديد.

    4- لا تتخل عن أوقات راحتك

    اعتمادا على ما تقرر القيام به مع عملك، ومتطلبات الوقت والطاقة المختلفة، والنمو البطيء للعمل الذي قد يستغرق وقتا أطول في جانبه العملي، في كلتا الحالتين لا تزال تحتاج إلى اقتطاع الوقت، وهذا يعني أن شيئا آخر يجب أن تتخلى عنه، قد تستخدم أيام عطلة، قد تفوت حجز أمسيات محددة وساعات عطلة نهاية الأسبوع، و قد تضطر كذلك إلى إبلاغ العائلة والأصدقاء أنك لن تكون متواجدا حولهم كثيراً الفترة القادمة، عندما يكون لديك وقت للقيام بالأشياء خلال ساعات العمل العادية، وأوقات الغداء وأخذ فواصل للقيام بذلك، لا تقم بوظيفتك الحالية على وجه السرعة ولا تقم بالعمل من خلال هذه الفواصل بل خذ قسطا من الراحة!

    5- قابل الأصدقاء وانضم لمجموعات الدعم

    القيام بوظيفتين في وقت واحد أمر يتطلب منك بذل الكثير من الطاقة والانتباه لتقدم أفضل ما لديك، إذا كنت تعرف أنك فقط غير قادر على التركيز والانتباه جيدا بعد يوم كامل من العمل، ثم لديك وقت إضافي قبل بدء دوام عملك الإضافي، أو لديك وقت في عطلة نهاية الأسبوع لذلك، قم إذن بالانضمام إلى مجموعة من رجال الأعمال أو مجموعة دعم أخرى من الناس أو قابل أصدقائك أو اذهب إلى الصالات الرياضية فتلك أنسب طريقة للحفاظ على طاقتك وتركيزك عاليين.

    أخيراً ضع في اعتبارك أن إدارة حياتك المهنية بشكل عام هو أمر شاق غالباً، وسيتغير عما اعتدت عليه من قبل وسيميل للتغيير يوماً بعد يوم، لذلك قبل الانخراط بوظيفتين تحتاج لإيجاد الوقت والطاقة للتحضير للأمر واستعراضه، والقراءة عنه، ومشاورة الأمر مع الأسرة والزملاء والأصدقاء داخل وخارج عملك.

    شغل أون لاين
    Mar 18 th, 2018

    موقع شغل أون لاين هو منصة عمل عن بعد عربية (الأعمال التي تؤدى عبر الإنترنت فقط)، حيث يتواصل من خلالنا كلاً من المستقلين الباحثين عن فرص عمل حر وكذلك أصحاب الأعمال والمشروعات الذين يبحثون عن محترفين لتنفيذ وإدارة أعمالهم، ويقوم الموقع بتوفير كافة الوسائل التي يحتاجها مستخدميه لإتمام غرضهم من استخدام الموقع بكل سهولة ويسر.

    أكتب تعليق