إضغط إدخال

الطلب

    إضغط إدخال

    إشعاراتك

    ريادة أعمال-مواضيع عامة No Comments

    ما هو الفرق بين التسويق والعلاقات العامة ؟

    التسويق

    البعض يجد صعوبة في التمييز بين التسويق والعلاقات العامة، الناس فقط لا يفهمون الاختلافات بين التسويق، والعلامات التجارية، والعلاقات العامة والإعلانات، كلا من التسويق والعلاقات العامة مفيدين جدا ويصبحوا في أفضل حالاتهما عند استخدامهما معا، أحيانا العديد من المهنيين يشعرون أنهم بحاجة إلى اختيار واحداً أو آخر منهما، هناك اختلافات هامة بين التسويق والعلاقات العامة فما هي؟

    أولاً: لنبدأ بكيفية تعريف هاتين الوظيفتين:

    العلاقات العامة:

    هي التعريف المهني للصورة العامة للشركة، منظمة أخرى أو أي كيان مشهور

    التسويق:

    العمل على الترويج وبيع المنتجات أو الخدمات، بما في ذلك أبحاث السوق والإعلان

    ما هو الاختلاف الرئيسي؟

    يركز التسويق على ترويج وبيع منتج معين، في حين تركز العلاقات العامة على الحفاظ على سمعة إيجابية للشركة ككل.

    مقاييس النجاح إذا كان أحد المسوقين يقترب من نهاية حملة تسويقية ويريد أن يفهم تأثيرها، فإليك بعض الأسئلة التي ستحتاج للحصول على إجابات لها لتحديد ما إذا كانت الحملة ناجحة:

    هل المنتج الذي يتم التسويق له يحقق أهداف المبيعات أو يتجاوزها؟ مقارنة بين ما تم إنفاقه على الحملة التسويقية والأرباح التي تحققت من مبيعات المنتج، هل كان العائد أعلى من الاستثمار في الحملة؟ هل كان هناك رد فعل ايجابي من العملاء، ووسائل الإعلام الاجتماعية، والمؤثرين في الصناعة، والجمهور العام حول المنتج؟

    بالنسبة للشخص في العلاقات العامة، فإن النجاح سيكون كما يلي

    • الكثير والكثير من الترويج من خلال الصحافة والإعلام والمطبوعات التجارية ومنافذ البث عن المنتج أو الشركة ككل
    • إلقاء خطاب قوي من قبل أحد المسئولين التنفيذيين في الشركة في حدث رفيع المستوى يؤدي إلى صحافة أكثر إيجابية

    تداخل

    الحقيقة هي أنه لا يمكنك التسويق دون القيام بالقليل من العلاقات العامة، وأنت لا تستطيع أن تفعل العلاقات العامة دون القليل من التسويق، إن الأهداف النهائية – بيع المنتجات وجعل الناس يحبون الشركة – متشابكة جدا، إذا كانت منتجاتك ليست بالمستوى المطلوب، فإن شركتك ربما لن ينظر إليها بشكل إيجابي من قبل الجمهور، وإذا كان الناس لا يرتبطون مع علامتك التجارية بشكل عام، ربما يجعلهم هذا لا يعيدون شراء المنتجات الخاصة بك.

    وهنا بعض الأساسيات التي تحتاج إلى معرفتها حول هذا الموضوع، فيما يلي قائمة مفيدة وإن كانت غير شاملة.

    1- التركيز:

    في الأساس، يركز التسويق على المنتجات والخدمات في حين تركز العلاقات العامة على العلاقات.

    الأنشطة/التكتيكات:

    التسويق يغطي عموما الحملات الترويجية والتسويق المباشر والإعلان، في حين تركز العلاقات العامة على إدارة السمعة من خلال توليد تغطية إعلامية إيجابية واتصالات تعاونية بأصحاب المصلحة.

    2- الوظيفة:

    كلا من التسويق والعلاقات العامة هي وظائف إدارية، إلا أن الاثنين يخدمان أغراض مختلفة، التسويق هو العنصر الذي يساهم مباشرة في الأساسيات للمنظمة، العلاقات العامة هي وظيفة الموظفين التي تدعم بشكل غير مباشر، يهدف فريق التسويق للوصول إلى المستهلكين وجعلهم يفكرون، ويؤمنون أو يقومون ببعض الأعمال التي تركز على المبيعات، أساسا الأمر هو حول بيع المنتج أو الخدمة، في حين أن العلاقات العامة هي حول بيع الشركة أو العلامة التجارية من خلال إدارة إيجابية لقنوات الاتصال بين الشركة وأصحاب المصلحة.

    وعموما تحاول أنشطة التسويق تحقيق إيرادات مباشرة، في حين أن العلاقات العامة تحاول صنع سمعة إيجابية من خلال إستراتيجية فعالة للعلاقات العامة.

    3- الاستهداف:

    هدف التسويق هو العميل، يهدف التسويق إلى الوصول إلى العملاء الحاليين والمحتملين، في حين أن العلاقات العامة هي عمل كل شيء للحفاظ على علاقات إيجابية مع أي شخص لديه تعامل مع المنتج، يسعى المسوقون إلى تلبية طلبات العملاء من أجل نقل السلع والخدمات من المنتج إلى المستهلك، في حين تستهدف العلاقات العامة مجموعة من الجمهور والأهداف التي تدعم بشكل جماعي أهداف المنظمة، ومن الأمثلة على هذه الجماهير (أو أصحاب المصلحة) العملاء ووسائل الإعلام والموظفين والموردين والمجتمع والمستثمرين والقادة السياسيين والمحللين الماليين والتجاريين وغيرهم.

    4- فعالية الرسائل:

    الرسائل التي يتم تسليمها من خلال قنوات العلاقات العامة مثل المقالات أو المتحدثين في المؤتمر أو المدونين يعتبرون دون وعي من قبل المستهلكين أكثر فعالية من تلك المقدمة من خلال تكتيكات التسويق، وبصفة عامة يمكن للناس أن يدركوا بوضوح أن الإعلان والتسويق مدفوعان برغبة الشركة في زيادة المبيعات، ومع ذلك فإن المقالات التي تحمل اسم صحفي معروف، أو العروض التي يقدمها شخص مصنف كخبير في مجال الصناعة، من المرجح أن يستقبلها المستهلك كمصدر موثوق به.

    5- عائد الاستثمار التجاري:

    يتم تعريف التسويق بشكل عام على أنه استثمار تجاري – أنشطة ترويجية مدفوعة الأجر وأنشطة ترويجية مع عملاء جدد يمثلون عائد الاستثمار، في حين يتم تصنيف العلاقات العامة على أنها التعرض الحر لزيادة المصداقية حول صورة الشركة. وعادة ما يكون من الصعب قياس العائد على الاستثمار للاستشارات العامة بدلا من التسويق، لأنه من الصعب إثبات التغيير في التصور أو المعتقدات، بدلا من المبيعات المباشرة.

    6- التعمير:

    التسويق هو نشاط قصير الأجل نسبيا، في حين أن العلاقات العامة تستفيد من فوائدها فترة طويلة من الزمن، وبينما يسعى التسويق إلى تحقيق نجاح فوري في المبيعات، يمكن اعتبار فوائد برنامج العلاقات العامة استثمارا طويل الأجل تعترف به الشركة لتحقيق إنجازات مستقبلية.  ماذا يعني هذا بالنسبة للأعمال؟ في حين أنه من المهم للشركات أن تكون قادرة على التعبير عن الاختلافات بين الدورين، فإنه لا يغير حقيقة أن التسويق والعلاقات العامة والاعتماد على بعضهما البعض كمشروع واحد هو ضمان للنجاح، ومع إدخال تكنولوجيات جديدة وزيادة قبول العلاقات العامة من جانب الإدارات التنفيذية، أصبحت الوظيفتان أكثر تعقيدا وتحركتا نحو أدوار منفصلة أكثر تميزا في الأعمال التجارية، ومع ذلك فإن تلك الشركات التي لا تتعامل مع ما هو التسويق وما هو العلاقات العامة، وبدلا من ذلك تركز على تحديد الأدوات الأكثر فعالية لتحقيق أهدافها، سيكون لها إستراتيجية الاتصال الأكثر فعالية.

    شغل أون لاين
    Mar 25 th, 2018

    موقع شغل أون لاين هو منصة عمل عن بعد عربية (الأعمال التي تؤدى عبر الإنترنت فقط)، حيث يتواصل من خلالنا كلاً من المستقلين الباحثين عن فرص عمل حر وكذلك أصحاب الأعمال والمشروعات الذين يبحثون عن محترفين لتنفيذ وإدارة أعمالهم، ويقوم الموقع بتوفير كافة الوسائل التي يحتاجها مستخدميه لإتمام غرضهم من استخدام الموقع بكل سهولة ويسر.

    أكتب تعليق